shasamf2

الابداع التربوي

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» الابداع التربوي
الجمعة فبراير 13, 2015 12:42 pm من طرف شافي سيف

» the comandmentes
الجمعة فبراير 13, 2015 12:25 pm من طرف شافي سيف

» الواضح في المنطق الشرعي
السبت ديسمبر 21, 2013 12:36 pm من طرف شافي سيف

» تابع الوضوح في المنطق
السبت ديسمبر 21, 2013 12:28 pm من طرف شافي سيف

» المنطق لطلبه الدراسات
السبت ديسمبر 21, 2013 12:20 pm من طرف شافي سيف

» مدرسه دمنهور المعتصمه
الثلاثاء يناير 08, 2013 11:50 pm من طرف شافي سيف

» الاختبار الشفوي بمعهد فتيات دمنهور
الثلاثاء يناير 08, 2013 11:31 pm من طرف شافي سيف

» لو كنت شمسا لاصطفيتك
الأربعاء أكتوبر 17, 2012 4:32 pm من طرف شافي سيف

» هنيئا لكلب وسدته الكلاب
الأربعاء أكتوبر 17, 2012 4:31 pm من طرف شافي سيف

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 16 بتاريخ الثلاثاء يوليو 02, 2013 4:33 pm

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    الاداره التربويه2

    شاطر
    avatar
    شافي سيف
    Admin

    عدد المساهمات : 412
    تاريخ التسجيل : 03/01/2011
    العمر : 30

    الاداره التربويه2

    مُساهمة  شافي سيف في الإثنين يناير 03, 2011 11:52 pm

    ع.س حد يعرفه مين؟
    عبد الشافي سيف اليزل
    موجه بالازهر

    أولاً :- مفهوم الإدارة
    لقد اختلف علماء الإدارة والمشتغلون بها بشأن تحديد مفهوم هذه العملية ، ويعزى ذلك إلى العديد من العوامل والتي من أبرزها :-
    1- أن علم الإدارة باعتباره علماً اجتماعياً يتسم بما تتسم به سائر العلوم الاجتماعية بعدم التحديد والانضباط .
    2- أن الاهتمام بالإدارة كعلم قد بدأت دراسته في وقت متأخر عن سائر العلوم الاجتماعية الأخرى .
    3- أنها علم تطبيقي أكثر منه نظري .
    4- أنها علم يعتمد في مفاهيمه على كثير من العلوم الأخرى مثل علم النفس وعلم الاجتماع والعلوم الرياضية .
    cفي كثير من الأحيان.
    6- أن علم الإدارة علم شامل واسع النطاق إذ يمتد ليشمل تحقيق سائر الأهداف الإنسانية ، ويتصل بكافة نواحي الحياة الفردية والجماعية .
    7- وجود أكثر من مدرسة أو اتجاه في مجال الإدارة لكل منها مفهومها ومنهجها الخاص ، الأمر الذي ترتب عليه إعطاء مفاهيم ومسميات مختلفة للإدارة .
    وأياً كانت الأسباب التي أدت بمفكري الإدارة إلى تبرير عدم الاتفاق حول وضع تعريف موحد لها، فإن ذلك لم يمنع البعض من محاولة وضع تعريف لمفهومها ومدلولها .
    قبل استعراض مفهوم الإدارة تجدر الإشارة إلى أن هناك في اللغة الانجليزية مصطلحين يستخدمان للتعبير عن مستويات كلمة الإدارة وهما :-
    Administration & Management.
    ولقد استخدم شيلدون Sheldon/// في كتابه فلسفة الإدارة المصطلحين السابقين بمستويين مختلفين :- 1- فمصطلح Administration بمعنى الإدارة العليا.
    2- واصطلاح Managementبمعنى الإدارة التنفيذية ، ثم تناول دور كل منهما في أن الإدارة التنفيذية هي التي تختص بتنفيذ السياسة ضمن الحدود التي صممتها الإدارة العليا باستخدام التنظيم للوصول إلى الغرض .
    مفهوم الإدارة بصفة عامة
    من التعريفات المتعددة للإدارة والتي شارك فيها مفكرو الإدارة نخلص إلى تعريف عام للإدارة بأنها:-
    " هي أي عملية تتضمن التخطيط والتنظيم والتنسيق والتوجيه والرقابة ، وهي نشاط إنساني يتعلق بإتمام الأعمال بواسطة الآخرين ، وتقوم الإدارة على تحقيق أهداف المنظمة التي تقودها بأقل جهد ممكن وفي أقصر وقت وأن الإنسان هو العنصر الأساسي والمحور الرئيسي في العملية الإدارية ، وهي تعتبر أداة لتطوير المجتمع وتحقيق رفاهيته باستثمار الطاقات المتوافرة فيه إلى أقصى مدى ممكن " .
     وهذا التعريف العام شمل خطوات الإدارة الأساسية ، وطبيعتها الإنسانية وغرضها الأساسي (تحقيق الأهداف) مع اقتصادية الجهد والوقت .
    مفهوم الإدارة التعليمية :-
    لقد تعددت التعريفات التي وضعت حول مفهوم الإدارة التعليمية :-
    - أشار رون جلاتر Ron.Glatter إلى أنها تعني : "الأعمال التي يقوم بها الإداريون في المستويات التعليمية العليا في الجهاز المركزي واللامركزي في المحليات ، ومن ثم تختص برسم السياسة التعليمية في المجتمع " .
    - " كل نشاط تتحقق من ورائه الأغراض التربوية تحقيقاً فعالاً والتي تعمل على تحقيق أهداف المجتمع سياسياً واقتصادياً واجتماعياً والتي يرمي إليه المجتمع من وراء أنظمته التعليمية " .
    - " مجموع عمليات تخطيط وتنظيم وتوجيه وضبط وتنفيذ وتقييم الأعمال والمسائل التي تتعلق بشؤون المؤسسات التربوية للوصول إلى الأهداف التربوية المرسومة ، باستخدام أفضل الطرق في استثمار القوى البشرية والموارد المتاحة وبأقل ما يمكن من الجهد والوقت والمال " e5 fq ‘’]]’’]]]]]/.
    وبالتالي فالإدارة التعليمية هي :- : " الإدارة التي تعمل على تحقيق الأغراض التربوية، ويقوم عليها الإداريون في المستويات التعليمية العليا ،وهي مجموع عمليات تخطيط وتنظيم وتوجيه وضبط وتنفيذ وتقييم الأعمال والمسائل التي تتعلق بشؤون المؤسسات التربوية للوصول إلى الأهداف التربوية المرسومة ويرأسها عادة وزير التعليم " .






























      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة سبتمبر 21, 2018 2:31 am