shasamf2

الابداع التربوي

دخول

لقد نسيت كلمة السر

المواضيع الأخيرة

» الابداع التربوي
الجمعة فبراير 13, 2015 12:42 pm من طرف شافي سيف

» the comandmentes
الجمعة فبراير 13, 2015 12:25 pm من طرف شافي سيف

» الواضح في المنطق الشرعي
السبت ديسمبر 21, 2013 12:36 pm من طرف شافي سيف

» تابع الوضوح في المنطق
السبت ديسمبر 21, 2013 12:28 pm من طرف شافي سيف

» المنطق لطلبه الدراسات
السبت ديسمبر 21, 2013 12:20 pm من طرف شافي سيف

» مدرسه دمنهور المعتصمه
الثلاثاء يناير 08, 2013 11:50 pm من طرف شافي سيف

» الاختبار الشفوي بمعهد فتيات دمنهور
الثلاثاء يناير 08, 2013 11:31 pm من طرف شافي سيف

» لو كنت شمسا لاصطفيتك
الأربعاء أكتوبر 17, 2012 4:32 pm من طرف شافي سيف

» هنيئا لكلب وسدته الكلاب
الأربعاء أكتوبر 17, 2012 4:31 pm من طرف شافي سيف

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 16 بتاريخ الثلاثاء يوليو 02, 2013 4:33 pm

تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 

    _الفتح المبين

    شاطر
    avatar
    شافي سيف
    Admin

    عدد المساهمات : 412
    تاريخ التسجيل : 03/01/2011
    العمر : 30

    _الفتح المبين

    مُساهمة  شافي سيف في الخميس يناير 13, 2011 9:17 pm

    1_الفتح المبين
    إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحاً مُّبِيناً{1} لِيَغْفِرَ لَكَ اللَّهُ مَا تَقَدَّمَ مِن ذَنبِكَ وَمَا تَأَخَّرَ وَيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكَ وَيَهْدِيَكَ صِرَاطاً مُّسْتَقِيماً{2} وَيَنصُرَكَ اللَّهُ نَصْراً عَزِيزاً{3} هُوَ الَّذِي أَنزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَاناً مَّعَ إِيمَانِهِمْ وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيماً حَكِيماً{4} لِيُدْخِلَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَيُكَفِّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ وَكَانَ ذَلِكَ عِندَ اللَّهِ فَوْزاً عَظِيماً{5} وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ الظَّانِّينَ بِاللَّهِ ظَنَّ السَّوْءِ عَلَيْهِمْ دَائِرَةُ السَّوْءِ وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلَعَنَهُمْ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَهَنَّمَ وَسَاءتْ مَصِيراً{6} وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزاً حَكِيماً{7}
    س) بم افتتحت سورة الفتح؟وما المراد بالفتح؟وما المراد به هنا وضح الاراء.وما الراجح فيها؟ولماذا؟وما الذى ترتب على صلح الحديبية؟وضح قول الزهرى فى ذلك.وما الدليل على صحته كما ذكر بن هشام؟وبم أكد الله هذا الفتح؟ولماذا أكده؟ولم أسند الفعل إلى نون العظمة فى قوله(فتحنا)أو(ما الصورة الجمالية)؟ولم قدم الجار والمجرور فى قوله(لك)؟وما الذى فيه؟
    س9 مامتعلق اللام فى قوله(ليغفر)؟وما إعرابها؟وما المراد بما تقدم من ذنبه وما تأخر؟وما المراد بالذنب فى حقه(صلى الله عليه وسلم)؟وما رأى المبرد وابن عطيه فى معنى اللام؟ولم صدر الله هذه النعم بنعمة المغفرة الشاملة؟وكيف كان حال النبى مه هذه المغفرة؟دلل.
    وعلام عطف قوله(ويتم نعمته عليك)؟وما كيفية اتمام النعمة؟وما معنى قوله(وَيَهْدِيَكَ صِرَاطاً مُّسْتَقِيماً)؟وما معنى(وَيَنصُرَكَ اللَّهُ نَصْراً عَزِيزاً)؟ولم وصف النصر بالعزة؟
    س)ما المقصود من قوله(هُوَ الَّذِي أَنزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ)؟وما معنى السكينة؟وما المراد بها هنا؟وما الذى ترتب عليها؟وما فائدة التعبير بالإنزال؟وما علاقة قوله(لِيَزْدَادُوا إِيمَاناً مَّعَ إِيمَانِهِمْ)؟وما معناها؟وماذا أخذ العلماء من هذه الاية؟ وبم احتجوا؟وضح..وما قول البخارى والنووى فى ذلك؟
    س)ما المراد من قوله(وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ)؟وما المراد بالجنود؟وما متعلق اللام فى قوله(ليدخل المؤمنين)؟وما المعنى؟وما معنى(خالدين فيها)؟وما المراد بالسيئات فى قوله(وَيُكَفِّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ)؟وكيف يغفرها لهم؟وما معنى قوله(وَكَانَ ذَلِكَ عِندَ اللَّهِ فَوْزاً عَظِيماً)؟ولماذا كان فوزا عظيما؟وما معنى(وَيُعَذِّبَ الْمُنَافِقِينَ وَالْمُنَافِقَاتِ وَالْمُشْرِكِينَ وَالْمُشْرِكَاتِ)؟وما المراد بظنهم السوء؟وماإعراب (السوء)؟ومانوع الأسلوب فى قوله(عَلَيْهِمْ دَائِرَةُ السَّوْءِ)؟وما الدائرة فى الأصل؟وفيم استعملت بعد؟وما الفرق بين السَوء..و..السُوء؟وما معنى قوله(السَّوْءِ وَغَضِبَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ وَلَعَنَهُمْ وَأَعَدَّ لَهُمْ جَهَنَّمَ وَسَاءتْ مَصِيراً)؟وما المراد من قوله( وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزاً حَكِيماً)؟وما معنى عزيزاً حكيماً؟ولم ختم الاية هنا بقوله(وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزاً حَكِيماً) وختمها فى الاية الرابعة بقوله(وَلِلَّهِ جُنُودُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَكَانَ اللَّهُ عَلِيماً حَكِيماً)؟

    2-واجب المؤمنين نحو النبى(صلى الله عليه وسلم)
    إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا (Cool لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا (9) إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللَّهَ يَدُ اللَّهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَنْ نَكَثَ فَإِنَّمَا يَنْكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللَّهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا (10)
    س)ما المراد بالتبشير والإنذار فى قوله(وَمُبَشِّراً وَنَذِيراً)؟وما معنى قوله(إِنَّا أَرْسَلْنَاكَ شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا؟وما الحكمة من جعله(صلى الله عليه وسلم)شاهداً؟ولم جمع بين كونه مبشراً ونذيراً؟وماإعراب(شَاهِدًا وَمُبَشِّرًا وَنَذِيرًا)؟وما الحكمة من إرساله(صلى الله عليه وسلم)؟وما معنى
    (تُعَزِّرُوهُ وَتُوَقِّرُوهُ وَتُسَبِّحُوهُ)؟وعلام يعود الضمير فيها؟وما معنى(بُكْرَةً وَأَصِيلًا)؟وما المراد بهما هنا؟ولمن الخطاب فى الآية؟وردت قراءتان فى الاية..فما هما؟وما المعنى على كل؟وضح ماتقول...وما توجيه الألوسى لقراءة الجمهور؟
    س) ما المراد من قوله(إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللَّهَ)؟وما معنى(ُبَايِعُونَكَ)؟ولماذا سميت المعاهدة مبايعة؟وما المراد بها؟ وما المقصود من قوله( إِنَّمَا يُبَايِعُونَ اللَّهَ)؟وما المراد من قوله(يَدُ اللَّهِ فَوْقَ أَيْدِيهِمْ)؟وما مذهب السلف والخلف فى تأويلها؟وما قول صاحب الكشاف فيها؟
    س)ما المراد من قوله(فَمَنْ نَكَثَ فَإِنَّمَا يَنْكُثُ عَلَى نَفْسِهِ)؟وما المعنى؟وماأصل (نكث)؟وما معنى قوله(َ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ اللَّهَ فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا)؟ولم قرأ حفص هاء (عليه) بالضم؟وهل بايع جميع المسلمين فى الحديبية؟وما سبب امتناع المنافقين؟وما عدد المسلمين؟


    3-الأسباب التى أدت إلى سوء مصير المتخلفين
    سَيَقُولُ لَكَ الْمُخَلَّفُونَ مِنَ الْأَعْرَابِ شَغَلَتْنَا أَمْوَالُنَا وَأَهْلُونَا فَاسْتَغْفِرْ لَنَا يَقُولُونَ بِأَلْسِنَتِهِمْ مَا لَيْسَ فِي قُلُوبِهِمْ قُلْ فَمَنْ يَمْلِكُ لَكُمْ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا إِنْ أَرَادَ بِكُمْ ضَرًّا أَوْ أَرَادَ بِكُمْ نَفْعًا بَلْ كَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرًا (11) بَلْ ظَنَنْتُمْ أَنْ لَنْ يَنْقَلِبَ الرَّسُولُ وَالْمُؤْمِنُونَ إِلَى أَهْلِيهِمْ أَبَدًا وَزُيِّنَ ذَلِكَ فِي قُلُوبِكُمْ وَظَنَنْتُمْ ظَنَّ السَّوْءِ وَكُنْتُمْ قَوْمًا بُورًا (12) وَمَنْ لَمْ يُؤْمِنْ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ فَإِنَّا أَعْتَدْنَا لِلْكَافِرِينَ سَعِيرًا (13) وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَغْفِرُ لِمَنْ يَشَاءُ وَيُعَذِّبُ مَنْ يَشَاءُ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا (14) سَيَقُولُ الْمُخَلَّفُونَ إِذَا انْطَلَقْتُمْ إِلَى مَغَانِمَ لِتَأْخُذُوهَا ذَرُونَا نَتَّبِعْكُمْ يُرِيدُونَ أَنْ يُبَدِّلُوا كَلَامَ اللَّهِ قُلْ لَنْ تَتَّبِعُونَا كَذَلِكُمْ قَالَ اللَّهُ مِنْ قَبْلُ فَسَيَقُولُونَ بَلْ تَحْسُدُونَنَا بَلْ كَانُوا لَا يَفْقَهُونَ إِلَّا قَلِيلًا (15)
    قُلْ لِلْمُخَلَّفِينَ مِنَ الْأَعْرَابِ سَتُدْعَوْنَ إِلَى قَوْمٍ أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ تُقَاتِلُونَهُمْ أَوْ يُسْلِمُونَ فَإِنْ تُطِيعُوا يُؤْتِكُمُ اللَّهُ أَجْرًا حَسَنًا وَإِنْ تَتَوَلَّوْا كَمَا تَوَلَّيْتُمْ مِنْ قَبْلُ يُعَذِّبْكُمْ عَذَابًا أَلِيمًا (16) لَيْسَ عَلَى الْأَعْمَى حَرَجٌ وَلَا عَلَى الْأَعْرَجِ حَرَجٌ وَلَا عَلَى الْمَرِيضِ حَرَجٌ وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ وَمَنْ يَتَوَلَّ يُعَذِّبْهُ عَذَابًا أَلِيمًا (17)
    ما قول الإمام الرازى في سبب تخلف المنافقين عن الغزو مع رسول الله؟ ومن (المخلفون) ؟ولم عبر عنهم بالمخلفين؟وماالمراد ب(الأعراب)؟وما المقصود بهم هنا؟ولم دعاهم النبى للخروج معه إلى مكة؟وما موقفهم ؟ وما المراد من قوله : ( سيقول لك المخلفون من الأعراب شغلتنا أموالنا وأهلونا فاستغفر لنا)؟ وما معناها؟وما السبب في طلبهم والاستغفار من رسول الله صلي الله عليه وسلم؟ وبم رد عليهم؟ وما السبب الحقيقى لعدم خروجهم؟وما الغرض من الرد عليهم؟ وبم أمر الله الرسول الكريم؟ وما الغرض من الاستفهام فى قوله(قُلْ فَمَنْ يَمْلِكُ لَكُمْ مِنَ اللَّهِ شَيْئًا)؟ وبم أضرب الله سبحانه عن ذلك؟ وبم أكد تكذبيهم؟وما البور فى الأصل؟ وما الغرض من استعماله هنا؟وما المعنى؟ وما ظن السوء؟ وما معنى (وكنتم قوماً بورا)؟وما أسباب ذم الله تعالى لهم؟ وبم ختم الله سبحانه ذمه وتهديده للمتخلفين؟ ولم أختتمت الآيات بقوله تعالى: (لله ملك السموات والأرض....)؟وما معناها؟
    ٍس)ما المراد بقوله() سَيَقُولُ الْمُخَلَّفُونَ إِذَا انْطَلَقْتُمْ إِلَى مَغَانِمَ لِتَأْخُذُوهَا)؟وما المراد بالمخلفين هنا؟وما نوع (أل ) فى المخلفين؟وما معنى الآية؟وما معنى(ذرونا نتبعكم)؟وما المراد بالمغانم هنا؟وبم تأيد ذلك(قول الألوسى)...ومتى عاد النبى من الحديبية؟ومتى خرج إلى خيبر؟وما الذى أصابه المسلمون فى خيبر؟ولمن جعلت؟وما معنى قوله(يُرِيدُونَ أَنْ يُبَدِّلُوا كَلَامَ اللَّهِ)؟وما هو كلام الله الذى يريدون تبديله؟وما المراد بقوله(اللَّهِ قُلْ لَنْ تَتَّبِعُونَا كَذَلِكُمْ قَالَ اللَّهُ مِنْ قَبْلُ)؟وعلى أى سبيل وجه لهم هذا الكلام؟وما معنى النفى فى قوله(لن تتبعونا)؟ولماذا؟وما معنى قوله(كَذَلِكُمْ قَالَ اللَّهُ مِنْ قَبْل)؟وما معنى قوله(ُ فَسَيَقُولُونَ بَلْ تَحْسُدُونَنَا بَلْ كَانُوا لَا يَفْقَهُونَ إِلَّا قَلِيلًا)؟ومتى يقولون ذلك؟وعلى أى سبيل يقولون هذا الكلام؟وما نوع الأسلوب فى(بَلْ كَانُوا لَا يَفْقَهُونَ إِلَّا قَلِيلًا)؟ولماذا؟وما المعنى؟وما الفرق بينالمعنى الذى تفيده(بل) الأولى والثانية(قول صاحب الكشاف)؟
    س)ما المراد بقوله(قُلْ لِلْمُخَلَّفِينَ مِنَ الْأَعْرَابِ سَتُدْعَوْنَ إِلَى قَوْمٍ أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ تُقَاتِلُونَهُمْ أَوْ يُسْلِمُونَ)؟وما معنى أولى بأس شديد؟ومانوع (أو) فى قوله(أَوْ يُسْلِمُونَ)؟ومانوع جملة(تُقَاتِلُونَهُمْ أَوْ يُسْلِمُونَ)؟ اذكرأراء المفسرين فى المراد بأولى البأس الشديد؟وما الراجح؟ ولماذا؟وبم أشار الله إلى ذلك؟ومالذى رجحه الدكتور/أحمد الكومى؟بايجاز؟وما الذىأعده الله للطائعين؟ وما جزاء المتولين والمعرضين بعد إنذارهم ؟ وما حكم من تخلف لأعذار حقيقة ؟وما المراد من قوله(لَيْسَ عَلَى الْأَعْمَى حَرَجٌ وَلَا عَلَى الْأَعْرَجِ....)؟وما معناها؟وما معنى قوله(وَمَنْ يُطِعِ اللَّهَ وَرَسُولَهُ يُدْخِلْهُ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ وَمَنْ يَتَوَلَّ يُعَذِّبْهُ عَذَابًا أَلِيمًا)؟









    4_بيعة الرضوان
    لَقَدْ رَضِيَ اللَّهُ عَنِ الْمُؤْمِنِينَ إِذْ يُبَايِعُونَكَ تَحْتَ الشَّجَرَةِ فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا (18) وَمَغَانِمَ كَثِيرَةً يَأْخُذُونَهَا وَكَانَ اللَّهُ عَزِيزًا حَكِيمًا (19) وَعَدَكُمُ اللَّهُ مَغَانِمَ كَثِيرَةً تَأْخُذُونَهَا فَعَجَّلَ لَكُمْ هَذِهِ وَكَفَّ أَيْدِيَ النَّاسِ عَنْكُمْ وَلِتَكُونَ آَيَةً لِلْمُؤْمِنِينَ وَيَهْدِيَكُمْ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا (20) وَأُخْرَى لَمْ تَقْدِرُوا عَلَيْهَا قَدْ أَحَاطَ اللَّهُ بِهَا وَكَانَ اللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرًا (21) وَلَوْ قَاتَلَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوَلَّوُا الْأَدْبَارَ ثُمَّ لَا يَجِدُونَ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا (22) سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلُ وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلًا (23) وَهُوَ الَّذِي كَفَّ أَيْدِيَهُمْ عَنْكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ عَنْهُمْ بِبَطْنِ مَكَّةَ مِنْ بَعْدِ أَنْ أَظْفَرَكُمْ عَلَيْهِمْ وَكَانَ اللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرًا (24)
    مانوع اللام فى قوله(لقد رضى)؟وبم تسمى هذه البيعة؟وما قصة الشجرة؟ولم أمر عمر بقطعها؟ وعلى أى شئ بايعوا النبى؟وما معنى الآية؟وماأسمى وأغلى مايتمناه إنسان كما يُفهم من الآية؟ولم عبر بالمضارع فيها؟وبم تعلق قوله(تحت الشجرة)؟وما الذى يفيد التعبير به(لم قيد المبايعة بالمكان)؟وما الذى ترتب عليها؟وما المراد من قوله(فَعَلِمَ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَنْزَلَ السَّكِينَةَ عَلَيْهِمْ وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا قَرِيبًا)؟وما معناها؟وما معنى (وَأَثَابَهُمْ فَتْحًا)وما المراد بالفتح فيه؟وما الراجح ؟ولماذا؟وما معنى(ومغانم كثيرة يأخذونها)-و-(وكان الله عليماًحكيماً)؟
    س)امن الخطاب فى قوله(وَعَدَكُمُ اللَّهُ مَغَانِمَ كَثِيرَةً تَأْخُذُونَهَا)؟وكيف صدقهم الله وعده؟وعلام تعود الإشارة فى قوله(فعجل لكم هذه)؟وما المراد بالناس فى(وكف أيدي الناس عنكم)؟اذكر آراء العلماء فيه..وما الراجح ؟ولماذا؟ولماذا كان صلح الحديبة فتحا ومغنماً؟وبم تعلقت اللام فى قوله(ولتكون آية للمؤمنين)؟وما معنى الجملة؟وما معنى(وَيَهْدِيَكُمْ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا)؟ولمن الخطاب فيها؟وعلام عطف قوله(وَأُخْرَى لَمْ تَقْدِرُوا عَلَيْهَا قَدْ أَحَاطَ اللَّهُ بِهَا)؟وما المعنى؟ولماذا لم يقدروا عليها من قبل؟ولماذا أحاط الله بها؟اذكرا الاارء فى المراد بالمغانم الأخرى..وما الراجح فيها ؟ولماذا؟وما البشارات التى بشر الله المؤمنين بها فى الآيات؟وما البشرى فى قوله() وَلَوْ قَاتَلَكُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوَلَّوُا الْأَدْبَارَ)؟وما المقصود بتولية الأدبار؟وما معنى الجملة؟وما معنى(ثُمَّ لَا يَجِدُونَ وَلِيًّا وَلَا نَصِيرًا)؟و ما المقصود من قوله(سُنَّةَ اللَّهِ الَّتِي قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلُ)؟وما إعراب (سنة)؟وما المعنى على ذلك؟وما معنى قوله(وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّةِ اللَّهِ تَبْدِيلًا)؟ولمن الخطاب فيها؟
    س)ما المراد من قوله(وَهُوَ الَّذِي كَفَّ أَيْدِيَهُمْ عَنْكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ عَنْهُمْ بِبَطْنِ مَكَّةَ)؟وما المراد ببطن مكة؟ولم سميت بذلك؟وما معنى الآية الكريمة؟وكيف ظفر المسلمون بالكافرين ؟ وما فائدة التذكير بالأمور المحسوسة؟




















    5_الحكمة من منع القتال
    هُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا وَصَدُّوكُمْ عَنِ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ وَالْهَدْيَ مَعْكُوفًا أَنْ يَبْلُغَ مَحِلَّهُ وَلَوْلَا رِجَالٌ مُؤْمِنُونَ وَنِسَاءٌ مُؤْمِنَاتٌ لَمْ تَعْلَمُوهُمْ أَنْ تَطَئُوهُمْ فَتُصِيبَكُمْ مِنْهُمْ مَعَرَّةٌ بِغَيْرِ عِلْمٍ لِيُدْخِلَ اللَّهُ فِي رَحْمَتِهِ مَنْ يَشَاءُ لَوْ تَزَيَّلُوا لَعَذَّبْنَا الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا (25) إِذْ جَعَلَ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْحَمِيَّةَ حَمِيَّةَ الْجَاهِلِيَّةِ فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَى رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ وَأَلْزَمَهُمْ كَلِمَةَ التَّقْوَى وَكَانُوا أَحَقَّ بِهَا وَأَهْلَهَا وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا (26)
    ما المراد بالذين كفروا فى قوله(هُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا)؟وما إعراب الهدى؟وما المقصود به؟وما الذى كان مع المسلمين من الهدى؟ وعلام عطف على قراءة النصب والجر؟وما معنى(معكوفاً)؟وما إعرابه؟وما إعراب قوله(أَنْ يَبْلُغَ مَحِلَّهُ)؟وما المعنى؟وما محل الهدى؟وما فائدة التعبير(نوع الأسلوب)بقوله(هُمُ الَّذِينَ كَفَرُوا)؟وما قول الإمام القرطبى فى معنى(وَالْهَدْيَ مَعْكُوفًا أَنْ يَبْلُغَ مَحِلَّهُ)؟
    س)ما المراد من قوله(وَلَوْلَا رِجَالٌ مُؤْمِنُونَ وَنِسَاءٌ مُؤْمِنَاتٌ لَمْ تَعْلَمُوهُمْ أَنْ تَطَئُوهُمْ)؟وأين جواب لولا؟وما تقديره؟وما المراد بالرجال المؤمنين وبالنساء المؤمنات؟وما إعراب جملة(لم تعلموهم)؟وإعراب(أن تطؤهم)؟وما الوطء؟وما المراد به هنا؟وما معنى قوله(معرة)؟وما المراد به هنا؟وما نوع اللام فى قوله(لِيُدْخِلَ اللَّهُ فِي رَحْمَتِهِ مَنْ يَشَاءُ)؟وما المعنى؟ومن الذين أدخلهم الله فى رحمته بسبب هذا الكف؟
    س)ما علاقة قوله(لَوْ تَزَيَّلُوا لَعَذَّبْنَا الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا)بما قبله؟وما معنى(تزيلوا)؟وكيف سيكون عذابهم لو وقع؟وما نوع {من} فى قوله(منهم)؟وما المراد بقوله(إِذْ جَعَلَ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْحَمِيَّةَ)؟وماإعراب(إذ)؟وما الحمية؟ولم كررها؟وأين ظهرت حميتهم الجاهلية؟وعلام عطف قوله(فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ عَلَى رَسُولِهِ وَعَلَى الْمُؤْمِنِينَ)؟وما الفائدة من العطف؟وما المعنى؟وما معنى(وَأَلْزَمَهُمْ كَلِمَةَ التَّقْوَى)؟وما المراد بكلمة التقوى؟وما الذى تقتضيه؟وما معنى(وَكَانُوا أَحَقَّ بِهَا وَأَهْلَهَا)؟ولماذا كانوا كذلك؟وما معنى(وَكَانَ اللَّهُ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا)؟قارن بين التعبيرين(فَأَنْزَلَ اللَّهُ سَكِينَتَهُ_) إِذْ جَعَلَ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي قُلُوبِهِمُ الْحَمِيَّةَ)؟ ولم عبر الله سبحانه في جانب الكافرين بكلمة (جعل) وفي جانب المؤمنين بكلمة (أنزل)؟

    6_الرؤيا الصادقة
    لَقَدْ صَدَقَ اللَّهُ رَسُولَهُ الرُّؤْيَا بِالْحَقِّ لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِنْ شَاءَ اللَّهُ آَمِنِينَ مُحَلِّقِينَ رُءُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ لَا تَخَافُونَ فَعَلِمَ مَا لَمْ تَعْلَمُوا فَجَعَلَ مِنْ دُونِ ذَلِكَ فَتْحًا قَرِيبًا (27) هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ وَكَفَى بِاللَّهِ شَهِيدًا (28)
    ما سبب نزول الآية؟ومن القائل(ما حلقنا ولاقصرنا)؟وما سبب قولها؟ولماذا قيلت؟وفيم يكون الصدق؟وما المراد به فى الآية؟وما إعراب قوله(بالحق)؟وما المعنى؟وما موقع جملة(لتدخلن)؟من الإعراب؟وما إعراب(آمنين)؟ومامعنى(لَتَدْخُلُنَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ إِنْ شَاءَ اللَّهُ آَمِنِينَ)؟وماذا يفيد الاستثناء فى قوله(إن شاء الله)؟وضح آراء العلماء فيها...وبم استدلوا بالآية؟وما فائدة قوله(لاتخافون) بعد قوله(آمنين)؟وما المعنى؟وما المراد بقوله(فَعَلِمَ مَا لَمْ تَعْلَمُوا فَجَعَلَ مِنْ دُونِ ذَلِكَ فَتْحًا قَرِيبًا)؟وما موقع الجملة من الاعراب؟وما معناها؟وما معنى(من دون ذلك)؟وما المراد بالفتح فى قوله(فتحاً قريباً)؟وما قول الزهرى فى صلح الحديبية؟لخص رأى الإمام بن كثير فيما أصابه المسلمون بعد صلح الحديبية من خيرات....ومتى تحققت رؤيا النبى؟ وأين كان المشركون عند أداء الرسول وأصحابه العمرة؟ وكم مكثوا فى مكة لادائها؟

    س)ما المراد من قوله(هُوَ الَّذِي أَرْسَلَ رَسُولَهُ بِالْهُدَى وَدِينِ الْحَقِّ لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ)؟وما معناها؟وما المراد بالهدى والدين الحق؟وما معنى(لِيُظْهِرَهُ عَلَى الدِّينِ كُلِّهِ)؟ولم أظهره الله على جميع الأديان؟وما الدليل على أن هذا الدين هو المقبول دون سواه؟وبم ظهر الإسلام فى جميع الأرض؟ومانوع الباء فى قوله(وَكَفَى بِاللَّهِ شَهِيدًا)؟وما معنى الجملة؟





    7_سمات المؤمنين
    مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآَزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا (29)
    ما إعراب (محمد رسول الله)؟وما المراد ب(الذين معه)؟ وما معنى قوله(أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ)؟ في قوله تعالى (محمد رسول الله ) تكريم للنبي (ص) بينه ... ولم جمع في وصف الصحابة بين الرحمة والشدة ؟ وما الذى فى هذا الوصف؟وما مظاهرهما؟ وما الذى فى هذا الوصف؟وما معنى قوله(تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلًا مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا)؟وما معنى قوله(سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ)؟وما المقصود بالجملة الكريمة؟ ولم اختار الله تعالى لفظ السجود؟ ومتى يكون هذا النور؟ولم خصه النبى بالآخرة(رأى الألوسى)؟ وما المشار إليه بقوله (ذلك مثلهم في التوراة) ؟ ومن أي الصور البلاغية؟ وما إعراب (ومثلهم في الأنجيل) ؟وما المراد بالإنجيل؟ وما معنى (شطنه) ؟وما المراد ب(فَآَزَرَهُ)؟وماأصله؟وما المراد ب(فاستغلظ_ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ_ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ)وما المعنى العام للآية؟زوضح التشبيه المراد فى الآية ورأى صاحب الكشاف فيه...وهل كانت هذه الاوصاف موجودة فى الكتابين؟وما الدليل؟للعلماء قولان فى تفسير قوله(ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الْإِنْجِيلِ) ..وضحهما...واذكر قول الامام القرطبى فيها وما الراجح عنده ؟ولماذا؟
    س)ما المراد في قوله (ليغيظ بهم الكفار) ؟وما المعنى؟وبم ختم الله السورة الكريمة؟ وما معنى (من) في قوله (منهم مغفرة) ؟ وضح ..ومن المقصود فى قوله(الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ )؟وما الذي أخذه العلماء في هذه الآية؟ وما رأى الامام مالك فيمن انتقص أحداً من الصحابة؟وما تعليق القرطبى عليها؟



      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس أبريل 26, 2018 2:35 pm